في قراءة الشريط المصور: نغزوهم ولا يغزوننا

نُشر في جريدة “الأخبار” العدد ٢٣٥٦ الخميس ٣١ تموز ٢٠١٤ في زمن الإنكار الإسرائيلي يصبح حمل الكاميرا «واجباً مقدساً» إذا فكرت المقاومة في تنفيذ عملية ما. يمكن في سبيل ذلك ربط الكاميرا بالسلاح أو خوذة المقاتل، فتقتل بندقيته الجنود وتنقل العدسة الرواية الصادقة إسلام السقا   رام الله | العاشرة بتوقيت القسام، لكن الخطاب ليس…

الرجل الذي هزّ حيفا

في ليلة معتدلة الطقس من ليالي نيسان من عام 1979 جلس نضال على حافة سريره يحاول تفكيك الهديّة التي حصل عليها للتو بمناسبة ذكرى ميلاده الثامنة. مع انّ أمه اخبرته أن لا يفعل ذلك إلا أنّه لم يستطع منع نفسه، ووالدته عرفت ذلك بالتأكيد لكنّها لم تجد ما سوف تخسره لو أخبرته على أيّ حال.…

علينا أن نهزم حماس – المرّة المُقبلة

ترجمة: إسلام السّقا. نُشر على موقع هاريتس بتاريخ 30 يوليو 2014 يبدو أننا خسرنا هذه الحرب بالفعل. سوف تنتهي خلال الأيّام القادمة على الأغلب، ربّما إسبوعاً أو إثنين أكثر من ذلك، سوف تنتهي على مضض، بعد اعلان وقف اطلاق نار جديد يترك لحماس المكان مجدداً تماماً كما حدث مع جولات سابقة. عدا ذلك، يبدو أنّ…

هل نستخدم هذه الذخيرة أم لا؟

بالأمس شاهدت في منامي شيئاً مثيراً، وهنا القصة كاملة حسبما أذكر، مع انّي متأكد من وجود تفاصيل لم أذكرها وضاعت منّي في الفترة القصيرة بين استيقاظي وذهابي للحمام: في الحلم كنتُ موجوداً مع عدّة اشخاص كلّهم رجال داخل البلدة. لكن خُزاعة لم تكن في الحلم كما أعرفها على الطبيعة، أقول هذا لأن لي زيارات متكررة…

عن الله وهدايا العيد في غزّة

نُشر في شباب السفير بتاريخ 22 يوليو2014 كرهت أن أدخل يوماً في متاهة التساؤل عن فائدة البكاء أو معناه، لكنّي أعتبر بكاء الرجل أمراً طبيعياً ومشروعاً، وأنّ الخجل من البكاء هو الأمر الشاذ وغير المقبول إنسانياً. إذا ما اعتبرنا الحياة تسجيلاً موسيقيّاَ، فإن البكاء هو الصوت الحفيف الذي يصدر عن المُغنّي، قبل أن ينطق بكلماته،…

أكثر 10 تقنيات عبقريّة استخدمها هيتشكوك في أفلامه

     مترجم من موقعTaste Of Cinema يمكننا القول بلا مبالغة أنّ “ألفريد هيتشكوك” والمعروف بـ”سيّد التشويق” هو واحد من أعظم المخرجين في تاريخ صناعة السينما. امتلك”هيتشكوك” لمسة فنيّة خاصّة في كل من لوحاته التي جعلته يبرز كمخرج لامع. تُسلّط هذه التدوينة الضوء على التقنيات والطرق التي استخدمها “هيتشكوك” في أفلامه المبدعة. إنها تلك التفاصيل الصغيرة التي وقفت…

غزّاوي في رام الله

إسلام السقا نُشر في شباب السفير  بتاريخ 15 يوليو 2014 اشتعلت الحرب مجدداً. الحرب الثالثة، كما سمّيناها. أشاهد أحداثها عن بُعد، لأوّل مرّة في حياتي. في الوضع الطبيعي كنت لأجلس بجانب المذياع، في الغرفة الأكثر تحصيناً في منزلي في غزّة، وهي، بعد دراسة مفصّلة لمخططات المنزل، المطبخ. ليس فقط لأنّه الأكثر أماناً، كونه وسط المنزل،…