17 شيء يشهده الآن مواليد أوائل التسعينات

– برينا فيست من موقع Thought Catalog

نُشر منها مقتطفات على “شباب السفير” بتاريخ 12/08/2014

artworks-000055462383-jvqk8c-t500x500

1 – إدراك حقيقة ان طلاب الأول الثانوي القادمين هم من مواليد العام 2000. وهذا يعني أن آخر جيل من مواليد التسعينات يخرج الآن من مرحلة الثانوية وبالتالي لا يعتبر أي تسعيني صغيراً بعد اليوم. وهذا يعني بالضرورة أننا قد كبرنا!

2 – قبل فترة قصيرة كان الزواج وانجاب الاطفال مقتصراً على أشخاص معينين وحدهم مسموح لهم فعل هذه الامور، لكن الآن انت ترى صديقك يخطب وآخر يُنجب و بنت جيرانك أصبحت حامل بطفلها الرابع!

3 – أنت الان في مرحلة “ما كنت تنوي القيام به”. حياتك كلها هي ما سيكون عليه مستقبلك، لا ما أنت عليه الآن. “ما تنوي القيام به” هو الشيء الوحيد – بجانب السؤال عن زواجك – الذي سوف يسألك عنه الناس الآن، وحقيقةً هو الشيء الوحيد الذي عليك اعطاءه كامل تركيزك.

4 – التعارف مع الجنس الاخر هو شيء مُربك لأنك في الحقيقة أمام خيارين، إما الانفصال لسبب تافه أو التقدم للخطوبة، وعلى الارجح ستنفصل مرتين أو اكثر قبل الخطوبة. لو انت الان في الجامعة فعلى الاغلب هـ (تجيب آخرك) بعد التخرّج على طول وتبدأ تلبس خاتم الخطوبة، و عندها ستبدأ أسئلة من نوع “أين ترى نفسك بعد 5 سنين من الآن؟” تُطرح في جلساتك الاولى مع العروسة وأهلها… بمعنى أصح: لقد وقعت في الفخ!

5 – أنت الآن تقطع شارع “زيادة الوزن” و في وقت ذروته… بين كافتيريا الجامعة وتوتر الفصل الاخير – ولا داعي لذكر فترة الامتحانات (التي يمكن تلخيصها بثلاث كلمات: مكتب، مطبخ و حمّام). ناهيك عن تباطؤ عملية الايض (التمثيل الغذائي) الخاصة بك مع عدم تلبيتها لشهيتك. يعني الآن لا يمكنك الضحك على النكات التي يطلقونها الناس على الافراد الذين أصبحوا بُدناء بعد الثانوية العامة (التوجيهي) لأنك الان و بعد الجامعة من المحتمل جداً أن تكون واحداً منهم!

6 – تبدأ باستخدام عبارات على غرار ( أنا لمّا كنت بالجامعة … ) أو “على أيامنا لم ندرس هذا او ذاك” وتتبعها بعبارة لعينة تقولها كلّ مرة كأنها أوّل مرة: ولله الواحد كبر!

7 – تتحول العلاقة بينك وبين إخوتك لصداقة. وتبدأ فجأة بتقدير كل ما كان يفعله والديك لك طيلة الاعوام الماضية.

8 – بطريقة أو بأخرى قد تتعرض لأول مرّة في حياتك للعيش بمفردك. وسيبدأ كل عضو في جسدك من الشكوى من فاتورة الكهرباء ومن تناول الفلافل كل ليلة على العشاء!

9 – كل النجوم الذين كبرت وأنت تحبّهم غالبا تزوّجوا وأنجبوا طفلاً وانتشرت أخبارهم على كل المجلّات والمواقع. وتبدأ برؤية الكثير منهم يظهرون في برامج اكتشاف المواهب على مكاتب لجنة الحكّام.

10 – قبل أن تبلغ الـ21، ستعتقد أن حياتك ستتغيّر بالمطلق بمجرد دخولك هذا السن. ستخرج مع من تريد من اصدقاءك، قد تدخّن التبغ أو تشتري لنفسك أرجيلة، ستقضي وقتاً ممتعاً جداً. لكن بمجرد بلوغك الـ21 ستدرك أن هذه الاثارة لن تستمر أكثر من اسبوع وأنّك الان على أعتاب حياة بها الكثير من المسئولية وستضطر قريبا لدفع ثمن خروجاتك ومشروباتك. ولن تشعر على الأغلب باي رغبة بتنظيم حفلة عيد ميلاد فيما بعد نظراً لتكلفتها الغير ضرورية على الاطلاق!

11 – مشاهير ونجوم العالم هم بمثل عمرك إن لم يكونوا أصغر منك. كيت ابتون 21 سنة و جاستن بيبر 20!

12 – تدرك أنك كنت ترى (حتى فترة قريبة جداً) ان الاشخاص بعمر 21 سنة هم بالغون (ورائعون ربما) وعندما تفكّر بهذه النقطة ستدرك انك لم تعد طفلاً، و ها أنت ذا!

13 – كل أصدقاءك هم إمّا خارج البلاد، أو يسعون للخروج من البلاد. أو على وشك التخرّج. أو أنّهم يتركونك للعيش في مدينة أخرى أو الزواج أو للعمل وإنشغالاته.

14 – ليس هناك الكثير ممن يأخذونك على محمل الجد. غالبا والداك لا يزالان لا يعتمدان عليك في تدبير أمورك الخاصة. و معرفة أشخاص بعمر 25 مثلاً هو شيء صعب، لأن الأفراد بعمر الـ25 يسيرون بحياتهم من خلال نظام معيّن واخر ما يريدون فعله هو قضاء وقت مع شاب في اوائل العشرينات.

15 – لو اندمجت في تدريب ما أو ما شابه فعليك التعامل وكأنك في بيئة مكتبية كي تجعل رد الفعل حولك ” لا أصدّق بأنك مولود في التسعينات!”.

16 – ستبدأ برؤية كل التحولات التي تطرأ على كل الاشخاص الذين عرفتهم في حياتك المدرسية. الفتاة البلهاء أصبحت الآن أُم. والفتى “النيرد” أصبح الآن آدمن لأحد أكبر الصفحات على الفيسبوك. يا بخته

17 – ستبدأ باكتشاف أنّك نفسك بدأت بالتغيّر وأن كل الأمور التي توقعتها قد تحدث لك ولكن الفرق بينك وبين الاشخاص الاخرين أن الامور لديك ما زالت في بدايتها ولا يظهر ان لها نهاية سعيدة.. على الاقل للوقت الحالي.

Advertisements

3 أفكار على ”17 شيء يشهده الآن مواليد أوائل التسعينات

  1. يا للبؤس ..
    انا علقانة مع سن ال 26 .
    اعترفت لنفسي أني انتقلت لهذا السن مؤخرا و أصبح كل من يسألني عن سني يسمع الاجابة اياها : 25 !
    متى أصبحت في ال 26 . على أحدهم أن يجيب ..وهو بالتأكيد ليس أنا ..

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s